جمعية الدراسات النسوية التنموية الفلسطينية
P.D.W.S.A
الإثنين : 2019-03-25

جمعية الدراسات تحتفل بالثامن من آذار

2019-03-10
جمعية الدراسات تحتفل بالثامن من ذار
احتفال

غزّة/ جمعية الدراسات

احتفلت جمعية الدراسات النسوية التنموية الفلسطينية، بحضور أعضاء الجمعية العمومية ومجلس الادارة والأصدقاء، اليوم السبت بالثامن من آذار، إيمانًا منها بواجبها تجاه مستفيدات الجمعية وصديقاتها والعاملات بها.

وهنأت د.مريم ابو دقة، رئيسة مجلس الإدارة، المرأة الفلسطينية، المناضلة والرفيقة والأسيرة، مضيفةً إلى تهنئتها الأزواج والعائلات جميعًا، مستثنية الرجال الظالمين.

وقالت أبو دقة، إن على الرجل أن يتبادل الأدوار مع المرأة، فلا تكون المرأة دون رفيقها الرجل، مشيرةً إلى أن بجانب كل رجل عظيم مرأة، سواء أمه أو أخته أو ابنته أو زوجته.

وأضافت: أن الاحتلال سبب ينكس احتفال المرأة الفلسطينية بهذا اليوم، كما أن ذكورية المجتمع سبب آخر، لذلك إن كانت المرأة قوية فالمجتمع كله قوي، والمجتمع الأعرج هو من يفرق بين المرأة والرجل.

وأكدت على إصرار النساء على تاء التأنيث ونون النسوة، حيث أن المرأة الفلسطينية كانت قبل أن تصير أم أسير اسيرة، وشهيدة، خاتمةً حديثها بالثقة الكبيرة التي تراها دائمًا في النساء.

صور مرفقة