الأولى من نوعها بالقطاع، الدراسات النسوية تنفذ مبادرة (توسيع خيارات التغذية الصحية برمضان)

الأولى من نوعها بالقطاع، الدراسات النسوية تنفذ مبادرة (توسيع خيارات التغذية الصحية برمضان)

نفذت جمعية الدراسات النسوية التنموية الفلسطينية يوم الأربعاء مبادرة حول “توسيع خيارات التغذية الصحيّة في رمضان” والتي قدمها الدكتور واستشاري التغذية محمد منصور، وذلك في مقر الجمعية..
حيث افتتحت منسقة المشاريع في الجمعية أزهار أبو شعبان المبادرة بالترحيب بالحضور، وقامت بتوزيع السيدات المشاركات بالمبادرة إلى مجموعات لتجهيز الفطور الصحي.
وأوضحت أزهار أبو شعبان بأنّ مبادرة الطهي “صحتك من مطبخك” هذا من ضمن لقاء صحي من ضمن توسيع خيارات الغذاء في رمضان.
وأكملت أزهار بأن العوائل الفلسطينية تعاني من ظروف اقتصادية صعبة بسبب الحصار وانقطاع الراتب، فأقدمت الجمعية على توعية النساء باستخدام الموارد الموجودة في المنزل بشكل صحي ومشبع بأقل التكاليف الممكنة.
من جانبه بدأ الدكتور محمد منصور بتحضير حليب الصويا أمام الحضور، وشرح فوائده من تقوية الكالسيوم وتعويض هرمون الاستروجين في الجسم.
حيث أوضح الدكتور منصور فوائد الخضار وكيفية استخدامها بطريقة سليمة وصحية، واستخدامها بعدة أشكال.
وفي ختام المبادرة أنجزت النساء المشاركات تجهيز الفطور الصحي المكوّن من التبولة وورق العنب، وخبز الصاج بالقمح، والخضار المشوية بالفرن والعديد من المكونات الصحية.
تجدر الإشارة، أنّ جمعية الدراسات النسوية هي منظمة غير ربحية تهدف لتعزيز التنمية المستدامة، وتقديم الدعم والتطوير وزيادة الفعالية في الشئون العامة للفئة (المرأة_الشباب) والمساعدة في عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية في فلسطين.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جمعية الدراسات النسوية التنموية الفلسطينية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.